مكتبة الحرم المكى توفر جهاز الخدمة الذاتية لتعقيم وفحص الموظفين والزوار

قامت الإدارة العامة بمكتبة الحرم المكي بتوفير جهاز الخدمة الذاتية بمبنى مكتبة الحرم المكي الشريف، حرصا من الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي على تطبيق أعلى معايير الإجراءات الاحترازية، والتدابير الوقائية، للاستفادة من التقنية والسبل الحديثة، ونشر الحساب الرسمي لرئاسة شئون الحرمين على "تويتر"، صور لوضع الجهاز في ممرات المكتبة لفحص قياس درجة حرارة للموظفين والزائرين والتأكد من سلامتهم.
ويعمل الجهاز وفق منهجية الذكاء الاصطناعي بفحص قياس الحرارة للموظفين والزائرين والتأكد من سلامتهم، كما أنه يقوم بعملية التعقيم وتوفير الكمامة، وتأتي هذه الخدمة ضمن التدابير والاحترازات التي أعدتها الرئاسة العامة للحد من انتشار جائحة فيروس كورونا.
وفي وقت سابق، أطلقت رئاسة شؤون الحرمين مبادرة "تطعيم الإنفلونزا الموسمية" بمكتبة الحرم المكي الشريف، حيث قامت وكالة شؤون المكتبات والمطبوعات والبحث العلمي بإطلاق مبادرة "تطعيم الإنفلونزا الموسمية" بالتعاون وزارة الصحة، لتطعيم الموظفين بمبنى مكتبة الحرم المكي، وفق الإجراءات الاحترازية الوقائية والتباعد الاجتماعي المتبع من قبل رئاسة الحرمين التي تحرص على اتباع النصائح والإرشادات الصحية.‎
وأكد أحمد بن مساعد السويهري، مدير الإدارة العامة للعلاقات العامة بالمكتبة، أن هذه الحملة تأتي ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة الانفلونزا والتطعيم، وتعزيزاً لمستوى الوعي الصحي بأهمية اتباع السلوكيات الصحية السليمة، وحرصاً على توفير أفضل سبل الوقاية والسلامة لقاصدي الحرمين الشريفين، مشيراً للتعاون الفعال بين الإدارة والوزارة حول إقامة حملات وبرامج صحية وتوعوية ووقائية لمنسوبي الرئاسة.
وأضاف، أن الإدارة تسعى لاتخاذ كافة الإجراءات الوقائية لسلامة القائمين على خدمة مرتادي المكتبة والعاملين بها؛ حيث أتت هذه المبادرة بتوجيه ومتابعة من الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ عبد الرحمن بن عبدالعزيز السديس.
وتستمر رئاسة شئون الحرمين في أعمال تعقيم المسجد الحرام باستمرار بالتزامن مع عودة العمرة والصلاة في المسجد.

  

التعليقات




  • Reply


  • Reply



`

اتصل بنا

الفرع الرئيسي

السعودية - الرياض

info@daleelalmasjed.com

رؤيتنا : إمام مسجد فاعل ومؤثر

رسالتنا: نقدم برامج تربوية تعيد للمسجد دوره الحقيقي وتسهم في رفع أداء أئمة المساجد حول العالم وتطويرهم ليقوموا بدورهم الريادي في تعليم الناس ودعوتهم على منهج أهل السنة والجماعة وفق خطة منهجية وأساليب مبتكرة.